Humanitarianresponse Logo

Libya: Statement by the Humanitarian Coordinator for Libya, Maria Ribeiro, on the Humanitarian Mission to Derna (Tripoli, 22 February 2019)/بيان صادر عن منسقة الشؤون الإنسانية في ليبيا، السيدة ماريا ريبيرو حول البعثة الإنسانية إلى مدينة درنة

Statement by the Humanitarian Coordinator for Libya, Maria Ribeiro, on the
Humanitarian Mission to Derna
Tripoli, 22 February 2019
The United Nations was able to conduct on 21 February its first humanitarian mission to the
Eastern Libyan city of Derna in over 5 years, where fighting recently ceased after a long siege.
Hostilities in Derna, especially in the Old City, have severely impacted civilians, particularly
women and children.
The primarily objectives of the Mission were to meet and support humanitarian partners and
actors who are engaged in providing humanitarian and lifesaving assistance to the affected
population. Additionally, the Mission met with the Municipality Council of Derna and the
Libyan Red Crescent to discuss the humanitarian situation and needs in the city and conducted
field visits to several locations in Derna.
Initial observation from the mission found that the affected population is in dire need for
sustained access to social and basic services, including health, protection, psycho-social
support, WASH services and electricity. Furthermore, there is a need for a mid and long-term
intervention in term of development, social cohesion and peacebuilding.
A mission to comprehensively assess the detailed needs of the city and to plan response will
follow shortly, if conditions allow.
The Humanitarian Country Team in Libya warns of the dire consequences of the compounded
humanitarian crisis in Derna, and calls for unconditional, unimpeded and sustained
humanitarian access to the affected civilians in Derna. It urges all parties to the conflict to
respect and take all measures to protect civilians and civilian instillations, and to strictly adhere
to their obligations under International Humanitarian Law and Human Rights Law.

 

بيان صادر عن منسقة الشؤون الإنسانية في ليبيا، السيدة ماريا ريبيرو حول البعثة الإنسانية إلى
مدينة درنة
ط ا ربلس 22 شباط/فب ا رير 2019
تمكنت الأمم المتحدة في يوم الخميس 21 شباط / فب ا رير من تنفيذ أول مهمة إنسانية إلى مدينة درنة في
شرق ليبيا منذ أكثر من 5 سنوات، والتي توقف القتال فيها مؤخ ا ر بعد حصار طويل. لقد أثرت الأعمال
العدائية في درنة، وخاصة في المدينة القديمة، على المدنيين وبشكل أشد على النساء والأطفال.
ولقد كان من أهم أهداف هذه البعثة الإنسانية مقابلة ودعم الشركاء والعاملين في المجال الإنساني الذين
يقومون بتقديم المساعدات الإنسانية والمساعدات المنقذة للحياة للسكان المتضررين. بالإضافة إلى ذلك،
اجتمعت البعثة مع مجلس بلدية درنة ومع الهلال الأحمر الليبي لمناقشة الوضع الإنساني والاحتياجات في
المدينة، كما أجرت زيا ا رت ميدانية إلى عدة مواقع في درنة.
وبنا ء على المشاهدات الأولية للبعثة، تبين الحاجة الماسة للسكان المتضررين إلى الوصول الدائم والغير
منقطع إلى الخدمات الاجتماعية والأساسية، بما في ذلك الصحة، والحماية، والدعم النفسي والاجتماعي،
وخدمات المياه والصرف الصحي، والكهرباء. علاو ة على ذلك، توجد حاجة إلى التدخل المتوسط اولطويل
الأجل في المجالات التنم وية والتماسك الاجتماعي وبناء السلم الأهلي.
علما أنه سيتم، في أقرب وقت ممكن وحال توفر الظروف الملائمة، إرسال بعث ة أخرى بهدف إج ا رء تقييم
شامل لاحتياجات المدينة التفصيلية ووضع خطة الاستجابة المناسبة.
إن الفريق القطري الإنساني في ليبيا يحذر من العواقب الوخيمة للأزمة الإنسانية المعقدة في درنة، ويدعو
إلى وجوب إيصال المساعدات الإنسانية بشكل مستمر وغير مشروط ودون عوائق إلى المدنيين المتضررين
في درنة. كما يحث جميع أط ا رف الن ا زع على احت ا رم المدنيين والمنشآت المدنية واتخاذ جميع التدابير اللازمة
لحمايتهم، والى التقيد التام بالت ا زماتها بموجب القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

Webspace(s): 
Organization(s): 
United Nations Office for the Coordination of Humanitarian Affairs
Original Publication Date: 
22 Feb 2019
Document type: 
Press Statement
Location(s): 
Derna
Theme(s): 
Humanitarian Access
Humanitarian Assistance
Humanitarian Country Team